أخر تحديث : الأربعاء 9 يناير 2019 - 9:20 مساءً

أصحاب السبت بابن جرير.

بتاريخ 9 يناير, 2019 - بقلم هيئة التحرير

أصحاب السبت في الزمن الغابر حولهم الله قردة خاسئين لأنهم جحدوا بكل شيء و أصحاب السبت بابن جرير يجحدون بكل وتب أو نط و لو كان قيد أنملة و يبخسون الناس أشيائهم على جميع المستويات ، يريدون السقوط للكرة من القسم الثاني و يريدون الإدانة للمدبرين للشأن المحلي و قفص الاتهام لكل ناشط سياسي يدب على أرض الجماعة أو دخل القبة و أمنيتهم تكسير الكراسي و الجلوس عليها و وخز لسانهم السليط آناء الليل و أطراف النهار شغلهم الشاغل و قصديتهم هم و بعدهم الطوفان و هم و الآخر جهنم و هم و يبررون الفشل و يوهمون بخطوة إلى الأمام من أجل خطوتين إلى الوراء و لا يأبهون.

لا هم بالمحللين السياسيين و لا سوسيولوجيين و أنتروبولوجيين و العجب أنهم رويبضة بلا أدنى مستوى يقومون بالإفتاء و يتحدثون في العلوم بلا علم و ينغمسون في محبرة التمييع حتى يستوي الذين يعلمون و الذين لا يعلمون و حتى يتمنى المطرود من الدراسة كرسي الجماعة و كرسي البرلمان و حتى يتساوى في الترشيح الأطر و الرعاع و يؤسس راعي الغنم جمعية و الفاشل تعاونية و يتأتث مشهد النسيج بالجراد لا فرق بين صالح و طالح …هكذا يريدون ابن جرير الجميع يفهم في الصحافة و في الثقافة و السياسة و الإدارة و السلطات حائط قصير ..لأنه حينما يتحدث السفيه عن المهندس و الأستاذ الجامعي و المفتش و المحامي و رجل الأعمال و الراسخ في العلم اقرؤوا السلام على مدينة حينما يجتاحها أصحاب السبت الذين يصطادون في بحر الضفادع…

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة بلاد بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة بلاد بريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.