إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » ابن جرير بوحلها و طمرها جميلة

ابن جرير بوحلها و طمرها جميلة

253 views

بقلم : أحمد وردي

و هي متربة كانت ابن جرير جميلة و هي موحلة كانت كذلك لأن التنمية أشواط و مسافات و لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تصير بلا طمر دفعة واحدة و في طرفة عين و كم هو سهل النقد و العتاب و التجريح و كم هو صعب الفهم و التدبير و كم هو عصي وضع اليد في العصيدة و متيسر إطلاق الكلام على عواهنه ، فيمكن أن نتصور بأن إعادة هيكلة الأحياء شيئا متاحا و بأن الاعتمادات موجودة و الاستنكاف هو سيد الموقف و نخال بأن العَطَل في عدم النقر على زر التعبيد و التزفيت و التزليج و ما جاورهم من إنارة عمومية و تشجير و صرف صحي و لا أحد يستوعب بأن ذلك يحتاج إلى وقت و ما يملأه من اعتمادات و مصادقات و برمجة و مساطر ….

الجميع يطمع في أن تصبح ابن جرير لوحة جميلة منتهية و السؤال المطروح هل نتخيلها مُتجاوزة إكراهات خمسين سنة بجرة قلم و هل يكفي اللوم بلا رسوخ في العلم و المعرفة و هل يجوز للصحافة لمن يتهمها بالتواطؤ أن تتحدث عن تلكأ و هي تعلم بأن التنمية أجندات و برامج و تعاقدات و اتفاقيات و شراكات و صيرورة و سيرورة فليس أسهل من ارتداء النظارات السوداء لرؤية القتامة و الحلكة و الظلام و لكن ما أصعب أن تعرف الحقيقة و تغض الطرف عنها و أن ترى ابن جرير جميلة زاحفة و أنت فاعلا و منفعلا و مُتملكا و منخرطا و منصهرا لا حاملا للمعول…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *