أخر تحديث : الجمعة 11 أكتوبر 2013 - 9:58 مساءً

العيد العاشرْ:قصيدة لجندي من مدينة ابن جرير مطرود لأسباب “عقدية”.

بتاريخ 11 أكتوبر, 2013 - بقلم بلاد بريس

 sahoun

هذه قصيدة لجندي يقول إنه مظلوم طرد من الجيش بقرار جائر . إهداء إلى كل الجنود الذين ظلموا واغتصبوا في حقهم في الدفاع عن وطنهم ليلة عيد الأضحى لسنة 2003.

 


دون مبالغة في قلبي جرح غائرْ
تلك قصة استوفت عامها العاشرْ
حينما أحالوني على الشارع مرغما لا عن طيب خاطرْ
جردوني من كل شيء دون تقارير أو محاضرْ
رسالة نصية فصلت الماضي بالحاضرْ
عجلت بقرار التشطيب على اسمي من الدفاترْ
حررت بقلم أسود ماكرْ
رغم تعاقب سنوات الدهرْ
لازلت أعاني من ذاك  السهم الغادرْ
ضدا على القوانين والمساطرْ
كبش فداء كنت أنا مثالا للعساكرْ
رهبة لنفوس بعدما ماتت الضمائر 
ليصبح الكل عبيدا لا حرائرْ
عبيد لتطبيق الأوامرْ
والأوامر بعد قرار الطرد أن أحاصرْ
لا كلام ولا سلامْ فأنا سبب المخاطرْ
تلك وصية القائد للعساكرْ
أن ابتعدوا واجعلوا بينكم وبينه القناطرْ
ما سلك فجا إلا اسلكوا فجا آخرْ
غريب أنا فطوبى للغرباء أبناء الحرائرْ
فلست إلا عبدا موحدا وشاكرْ
مكروا ومكر الله والله خير ماكرْ
أرادوا مني أن أكون دليلا صاغرْ
لكن السحر انقلب على الساحرْ
فسبحان الله الواهب القادرْ
فما كنت إلا جنديا مجدا ومثابرْ
يعرفني الصغير قبل الكبير من العساكرْ
بالخلق والأدب والعفة دائما حاضرْ
لا أكتب ليقال أنني شاعرْ
وإنما تلك هواجس وخواطرْ
تؤرقني فألجأ إلى حبر المحابرْ
لعل الحروف تبعتني من المقابرْ
بعدما أعدموني بقرار جائرْ
من يا ترى أباح لنفسه ارتكاب المجازرْ ؟
انه العيد العاشرْ
أو العام العاشرْ
دون مبالغة في قلبي جرح غائرْ

 

الجواب عن السؤال الأخير ارتقبوه شهر ينايرْ
إهداء إلى كل الجنود الذين ظلموا واغتصبوا في حقهم في الدفاع عن وطنهم ليلة عيد الأضحى لسنة 2003

 

عبد الخليد سهون

تعليقات القراء
عدد التعليقات 12

بسم الله الرحمن الرحيم يحز في القلب أن يطرد مؤمنين يقولون ربتا الله اما الفاسدون في الجيش والسارقون لاموال الشعب يصولون ويجلون اصبحت هذه الدولة تكرم المجرم وتهين المؤمن والصادق والغريب في الامر هو هذه الواقعة وقعت في شهر من الشهر الحرم وفي ليلة عر فات ايننا من دولة امارة المؤمنين حسبتا الله ونعم الوكيل من هذه الدولة المار قة ولكن يااخواتي الذين طريدوا لقد اكرمكم الله لانكم كنتم اعزة وتشبتم بدينكم اغلى شيء في هذه الدنيا فطوبا لكم والخزي والعار لمن كان سببا في طردكم نسأ الله ان لن نطرد من رحمته اما دنيا الأبالسة المسؤلين فهي زائلة وعند ربكم تختصمون اخواني المطرودين كنت اعمل حينها في الفوسفاط وتألمت لهذه الفاجعة لم تقع ولن تقع حتى في الدول الكافرة وقد حركت وجداني هذه القصيدة الرائعة وفي ذلك الحين لم تكن اي وسيلة لتضامن معكم في محنتكم وحان هذا اليوم لكي اعبر على ما يحز في صدري نجو هذا الظلم البغيظ من هذا المنبر الحر الذي ارجو ان ينشر كلامي هذا دمتم احرارا ايها الأبطال لا تركعوا الا لله الواحد القهار (ولانامت عيون الجبناء) وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون صدق الله العظيم

شاهد على الواقعة و لكم يحز في نفسي ما وقع لكم بكل صدق ومصداقية ولو طلبوا مني الشهادة لشهدت شهادة حق وان لم تكن في الدنيا ففي الاخرة

مداد نفيس ولا يقدر بثمن ولك جرأة في التعبير ودقة التصوير وميزة ذلك انك تحكي الرواية عايشتها ولا زالت مخلفاتها تجعلك تأن وتشتكي وتحكي بمرارة الظلم من ذوي القربى مما يجعلنا نعيش معك هذه التجربة المرة ونشاطرك حزنك وهمك والظلم الذي وقعته اياد ظالمة في حقك
والجميل انك أخترت الكتابة لتخفيف عن النفس والترويح عليها وللخروج من دوامة الحزن وبوجودك لهذا الملاد تكون انت طبيب نفسك ولباقي اصدقائك والذين ولربما يشاطرونني الرأي بأن عزاءهم الوحيد والاوحد في ظل ما يعرفه ملفكم من جمود او عدمية التجاوب مع متطلباتكم أن كتاباتك هي تخفيف عنهم وبوابة يطرقونها حيمنا لم يجدوا باب يطرقونه
شكرا والف شكر واصل

salut akhi khalid ,inna llaha yomhil wala yohmil,fala taqnat min rahmati llah,falhaqqo wannasro atin la mahala,

باي حال عدي يا عيد واي فرحة رسمت على محيا هؤلاء الجنود وابنائهم وعائلاتهم التي ما زالت علامات الاستفهام ترافقهم وترسم على شفاه كل من يلتقونه لمباركة العيد وعقله الباطن يلوح بسؤال اكثر جراة كيف ولماذل وما السبب الذي رمى بك في احضان الشارع بدما كنت او كنتم تصفون بالجنود الاشاوس

عشرون عاما وستة اشهر من عمري قضيتها خدمة لبلدي متزوج واب لاربع ابناء دون عقوبات سابقة بعد كل هذا اجد نفسي وعائلتي على حافة التشرد بعد ان اصدرت الموسسة العسكرية قرار فصلي من الجيش ليلة العيد دون سابق اندار ولم من عزاء لي سوى هاته القصائد التي أرخت لحقبة سوداء في تاريخ المغرب الف الف شكر

الى حدود الساعة لم استطع استساغت هذا الطرد ودوافعه والحق يقال فعلا هناك جرح غائر في جميع قلوبنا وقلوب اسرنا
ولكن يكفنا شرفا اننا لم نطرد الا اننا موحدون مؤمنون مسلمون لا لاسباب اخلاقية او عصيان او تمرد او ما شلبه ذلك شكرا خالد

بمجرد تصفحي لهته القصيدة وجدت نفسي وقد اغرورقت عيناي بدموع الحصرة على كل الجنود الذين تعرضوا للطرد من صفوف القوات المسلحة الملكية لانني اعرفهم جميعا حق المعرفة
وطنيكم صادقة بشهادة جميع من يعرفكم جنود او مدنيون فاصبروا على الابتلاء وما صبركم الا بالله نعم والولي ونعم النصير

عجيب امرك يا بلد تدينين الابرياء وتوشحين من لا يستحق جرم ارتكب في حقكم والعديد من مثلكم شكرا بلد تسامح الديانات ان كان هذا جزاء المسلمين من ابنائكم
المس جيدا وانا العالم بخبايا الامور ومجريات الاحداث فضاعة القرار الجاءر الدي صدر في حقكم وبالفعل خلف جراحا غائرا في انفسنا نحن كيف بكم انتم من تجرع مرارة وقسوة وتجني القادة

لا انت فعلا مظلوم وهذ الجنود ليمعاك راه غيبان الحق اجلا ام عاجلا

هذا حال المستضعفين في الارض يظلمون حتى من اقرب الناس نحس بانك صادق في كتاباتك بالتوفيق

حال الاخ خالد حال العديد من الجنود الاحرار نتمنى ان تجد هذه الصرخة الاذان الصاغية



ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة بلاد بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة بلاد بريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.