إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » براءة الزوهرة الغندور تجمع الباميين …..شهادات قوية

براءة الزوهرة الغندور تجمع الباميين …..شهادات قوية

353 views

شكلت براءة الزوهرة الغندور من تهمة صنعها لشهادة إدارية فرصة تاريخية للباميين لاستحضار استهداف تجربة سياسية كادت الإدانة أن تعصف بها لولا مراجعة منصفة لمنطوق الحكم ، و كانت البراءة حافزا على بعث الحياة في المقر الرئيسي للأصالة و المعاصرة بشارع محمد الخامس بعد صمت القبور كما كانت مناسبة بأن يقول الجميع كلمة في حق مناضلة خرجت على التو من عنق الزجاجة بعد جهد جهيد و عرق صبيب..

في بداية اللقاء الذي نظمه البرلماني عبد اللطيف الزعيم عصر اليوم الأحد و حضره الأمين الإقليمي عبد العاطي بوشريط و البرلماني الفائق و البرلماني و رئيس المجلس الإقليمي السابق عبد الفتاح كمال و عضو المكتب السياسي جمال مكماني و منتخبين و شبيبة الحزب و ثلة من المناضلين ، اعترف الأمين المحلي عبد الرزاق الوردي بالتقصير و لم يُخف استنكاف حزبه عن المواكبة المطلوبة لأنه لم تكن قضيتها لوحدها بقدرما كانت تعني كل الجسم التنظيمي المحلي في شموليته و تعاقب على الكلمة الأمين الإقليمي الذي قال بأن مناقشة الأشخاص تشد التنمية إلى الوراء و لا بد من عصر المصالحة مع الذات من أجل العمل المشترك بصرف النظر عن الألوان فيما أبلغ عضو المكتب السياسي الزوهرة الغندور تحية الأمين العام و المكتب السياسي و أبلغ الحاضرين بأن الحزب كله كان في المحك و لم يتعامل بمنطق لن نسلمكم أخانا و لكن من منطلق احترام القضاء و الإيمان بالبراءة و أقر بأن الحزب صنع الأفراد و التغول و فشل في بناء مؤسسات و تنظيمات قوية و طمأن على أن كثير من المفاجئات في الشهور القليلة..

شهادات قوية و مؤثرة تداول عليها تباعا عبد الفتاح كمال الذي اعتبر البام في مواجهة من يريد العدم و عبد المالك بوسلهام الذي استشهد بالقرآن ” …عسى أن تكرهوا شيئا و هو خير لكم ” و عبد اللطيف الزعيم الذي قال بأنهم أرادوا أن يعدموها فأعادها هذا الملف إلى الواجهة بقوة فتواترت الانطباعات أسدلت ستار الكمون و فتحت كوة التواصل من جديد لترميم الشرخ و التصدع..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *