أخر تحديث : السبت 15 يونيو 2019 - 12:43 صباحًا

ثورة المستودع البلدي بابن جرير

بتاريخ 14 يونيو, 2019 - بقلم هيئة التحرير

يواجه الفريق الأغلبي للمجلس الحضري لابن جرير تحديات و إكراهات الأمتار الأخيرة و تمة مظاهر قوة يراهن عليها و هناك عوامل مفسرة لها و المستودع البلدي يكتسي مركزية قصوى للنجاح في المهمة لأن ثالوت النظافة و الإنارة العمومية و البستنة من صميم الانشغال اليومي لكل المواطنين بلا استثناء ، فقد لا ينتبه المواطن لما يجري حوله من أشغال و أوراش كبرى و قد يكون الاهتمام حصريا و فئويا و نخبويا و ليس كما هو الحال بالنسبة للرونق و الجمالية و تقوية الشبكة الكهربائية و صبيب الماء و الصرف الصحي و الحدائق و المساحات الخضراء….

الفريق الأغلبي حتى لا نقول عمر أو زيد شحذ هممه في الآونة الأخيرة لإعلان ثورته ضد الأزبال و إعادة النظر في كل الأمور الأخرى القائمة و هيكلة المستودع البلدي بكل ما يمليه من نجاعة و حكامة بمقياس رضى الناس ، هي ثورة ضد النمطية و التقليدانية و الأنساق البائدة في اتجاه تشخيص الراهن و فك الارتباط معه بقصد رد الاعتبار و بغرض اكتساب العطف و استرداد التوهج و استعادة الرابط مع عموم الجماهير التي انحازت في يوم من الأيام للتغيير..

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة بلاد بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة بلاد بريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.