أخر تحديث : السبت 18 أغسطس 2018 - 12:43 صباحًا

ثورة الملك و الشعب.

بتاريخ 17 أغسطس, 2018 - بقلم هيئة التحرير

بقلم : أحمد وردي.

قال يوما الملك محمد الخامس و هو يخاطب شعبه الوفي ” لقد خرجنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر ” و كان يعتبر الانعتاق من ربقة الاستعمار مجرد تمرين صغير و المحك الحقيقي هي الثورة المتجددة بين شعب و ملك ، و طيلة عقود بعد فجر الحرية و المغرب ينتقل من سياسة إلى أخرى و تتعاقب عليه الحكومات و الرجالات و خضع مرة للتقويم الهيكلي و ظل رهينة صندوق النقد الدولي و قاد الشعب ثورات معروفة بكاريان سنطرال و شهداء الكوميرا و تلاحقت الأحداث و اشتد الحبل و من رحم المعاناة و الأقبية خرج تناوبا توافقيا و تم الطي النهائي لصفحة المنفى و معارضة المهجر و خفت صوت الصراع من أجل هدنة تاريخية انتقالية.

و ظل جهاد الكلمة و جهاد التنمية متلازمان و دائما الملك ينتصر للشعب في نهاية المطاف ، الملك الراحل الحسن الثاني قام بثورة تاريخية مشهودة بتنظيم مسيرة خضراء أحسن ترجمتها شعب بأكمله و رمم المرآة المنكسرة و بعده محمد السادس نظم أكبر عمليات للاستماع العمومي على مسمع و مرآى من العالم و جبر ضررا فرديا و جماعيا و قرأ خمسينية من التخليات و انتقل إلى العهد الجديد بصيغة المضارع.

قاد جلالته ثورة إجرائية صامتة و ناعمة و التحم مع شعب الفقراء و من يومها و خطابه من خطاب الشعب العريض ، ثورته ضد الفقر و الإقصاء الاجتماعي و الهشاشة مازالت قائمة و مازال يبحث عن نمودج تنموي من سرداب عدالة اجتماعية ينشدها عن طريق توزيع الثروة و ثورته ضد الريع و الفساد المتسرطن و المعشش في البر و البحر لم تنته و ثورته من أجل أن يسعد هذا الشعب بكرامة في التعليم و الصحة و العيش هي كل الرسائل و الإشارات التي يبعث بها إلى المركب المصالحي و جيوب المقاومة التي لا تُقَاوَمْ و تُقَاوِم من أجل جنة خلدها.

إنها ثورة ملك و شعب متواصلة و مازال الجهاد الأكبر في منتصف الطريق رغم كل ما تحقق من مشاريع مهيكلة على الطول و العرض لأنه مازال يقبع في قعر الوطن العميق كثير من هذا الشعب يرزح تحت صفر العتبة و الفوارق الاجتماعية الهائلة و جزء منه غير متعلم و آخر لا يصل رحاب الجامعات و من تطأ رجلاه المدرجات تستوقفه أزمة التشغيل في نهاية المشوار ، إنها ثورة ملك يناضل إلى جانب شعبه ضد الإدارة المغربية المتعفنة و أحزاب شائخة و طبقة سياسية انتهازية و تعليم مكتظ و الخاص يُعيد إنتاج النخب و منظومة صحية قرو وسطية في مغرب نخبه تبيع الإصدارات في الجامعات و مثقفوه في محراب الصمت و كل خطب الملك أكثر ثورية من ثورات الشعوب.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة بلاد بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة بلاد بريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.