إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » دورات الجماعات الترابية بالرحامنة على إيقاع المحاكمات الأخلاقية.

دورات الجماعات الترابية بالرحامنة على إيقاع المحاكمات الأخلاقية.

300 views

zzz_bosora

كانت إلى حدود الولاية السابقة الحسابات الإدارية قنطرة عبور نحو مساءلة مجهرية لرؤساء الجماعات الترابية الذين يحتكرون السلطة التنفيذية بموجب الصلاحيات الواسعة التي كان يكفلها لهم الميثاق الجماعي ، و كانت الرحامنة أثناء انعقاد دورات فبراير مسرحا تراجيديا لمد التصويت و جزر الرفض و الامتناع و المقاطعة و ظلت دورات الحساب الإداري فرصة سانحة للأعضاء سواء من داخل الأغلبية أو من المعارضة للحساب العسير الذي غالبا ما تشفع معه توافقات على ماعون الطعام استباقية.

و اليوم تبدلت الأحوال و صار الميثاق الجماعي قانونا تنظيميا و صار الحساب الإداري اختصاصا ميكانيكيا للمجالس الجهوية للحسابات و لا سبيل للاطلاع على الكشوفات الحسابية إلا ما يتيسر من تصديق على جداول أعمال عادية لم تعد تحتاج إلى صخب الإقناع و لا إلى ضرورات التمرير الحتمي الذي لا يقبل الرفض و إلا افتحاص كل صغيرة في مالية الجماعة ، فانتقلت حلبة الصراع من تطريزات الملاكمة المباشرة إلى لكمات حزامية في حلبات العصف الذهني و تفريغ ما يضمره المكنون من تخليات و تراكمات و هذه الأيام بدأنا نسمع عن مشادات كلامية و عن طعن في الذمة و تبادل الاتهامات و لا يجد الأعضاء مخرجا سوى في الشرود طيلة المقابلة الملعوبة في ملعب جدول أعمال قد لا يُتيح الفرصة لكل البوح المكشوف.

 

 

 

 

 

غ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *