أخر تحديث : الأربعاء 21 أغسطس 2013 - 11:59 صباحًا

فتيات من مدينة ابن جرير يبعن الهوى و يصورن مشاهد الخلاعة و الإباحية لفائدة الخليجيين و الأجانب و المغاربة النافذين .

بتاريخ 13 أغسطس, 2013 - بقلم بلاد بريس

bnat22

صورهن تملأن الفايسبوك بالعشرات ، فتيات عاريات كما ولدتهن أمهاتهن ، مشاهد إباحية صادمة لبنات من ابن جرير من طينة البورنوغرافيات في قنوات الجنس بكل أنواعه و أنى ما شاء الرجل فهن حرث لهم . لم يدر بخلدهن أنه في يوم من الأيام سينفضح أمرهن و ستنكشف اللعبة لأن الزمن كشاف و اليوتوب أقصر الطرق و الفايسبوك لغة مشتركة لكل المبحرين في عالم الأنترنيت . و الصور كاشفة لكل أشكال التعبير الجسدي و الممارسات الشاذة لفائدة الدافعين لضريبة الفرجة الجنسية الشبقية من الخليجيين الذين يشترون الجسد الفاتن بكلفة البترودولار و من بعض الأجانب الوافدين من بلاد الشمال العاشقين للمؤخرة المكتنزة و ” المرفحين ” من إخواننا المغاربة الذين يتماهون مع النهدين و رقصات الغنج و الدلال و ممارسة الليبيدو حتى إشباع الرغية الجامحة و الغريزة و الشهوات الخارقة و كبت مسكوت عنه غير معلن عنه في حجرات النوم ، إنهن بنات من ابن جرير يمارسن دعارة المال و الأعمال و البيزنيس بالجسد و هن كثيرات يتوارين في الضيعات المجاورة و يعشن ليالي ألف ليلة و ليلة الحمراء في صمت الليالي و قبور الآباء و الأمهات . فاحذروا يا أولي الأمر أن تتحول بناتكم إلى بضاعة مستهلكة و منتهية مدة صلاحيتها .

تعليقات القراء
عدد التعليقات 1

ابن جرير احدى اجمل المدن المستقبلية ولها بنات ملتزمات ومحترمات الى القليل وهدا لايعني ان كل بناتها متبرجات بل على العكس اها بنات ملتزمات محتشمات لهم رغبة في تطوير المجتمع يحتاجون لمساعدتكم في ابراز مهاراتهم وخير دليل علي دالك هو تطورها وازدهارها لدا علينا ان نزيل تلك النضرة الناقصة لمدينة ابن جرير وان ام تصدق فالقطار سوف ينطلق فاصعد اترى بام عينك اتزيل كل الشكوك AMINA ان اسمح لاي احد باهانة ارضي



ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة بلاد بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة بلاد بريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة بلاد بريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.