إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » البام بالرحامنة بعد إغلاق قوس نرجس

البام بالرحامنة بعد إغلاق قوس نرجس

يتواتر التحليل و التأويل في كل برهة زمن بعد الطي النهائي لملف العودة إلى الديار السياسية لإحدى رجالات التأسيس للجرار و الكرامة و المواطنة و حركة لكل الديمقراطيين و لفكرة الأصالة و المعاصرة أول مرة بمعقلها الرحامنة و الذي أعلنته وسائل الإعلام وكيلا للبام و اهتزت كل الأركان لهذا الإسم لصلة قربه من المستشار الملكي فؤاد عالي الهمة على اعتبار أن حميد نرجس الخال المدلل اعتبرته كل الجهات السياسية بما فيها المعاكسة و المناوئة و حتى الخصوم رسالة مشفرة لن يستطيع تفكيكها أقرب المقربين، إلى أن حل الشيفرة الأمين العام للحزب كاشفا المستور مؤكدا على أن موضوع التزكية كان بمثابة قوس فُتح و أغلقه إلى الأبد و يحتفظ لنفسه بكثير من الأسرار و الكواليس التي جعلته يدفن الماضي بجرة كلمة جريئة لن يفعلها إلا الشجعان في زمن التخاذل..

اليوم و بعد كل القراءات و السيناريوهات التي كانت و صارت في حكم الماضي مازال وهبي هو من يشد بتلابيب الشخصية التي تقارع الأقوياء في حلبة مغبرة سيختلط فيها الحابل بالنابل، و لأن وهبي أكد احترامه للمؤسسات الحزبية فلن يسمح بأي إملاء خارج التراتبية و بالتالي فالاحتكام للأمين الجهوي لترتيب أوراق انتخابية مبعثرة سيكون من مقتضيات الضرورة التي تملي الظرفية نجاح البام في معقله و منبث نشأته و هذا لن يحتاج في كل مرة إلى وافد مُنقذ من الغرق السياسي لأن الفاعلين المحليين هم من يحسمون الثقة مع المواطن و لأن حميد نرجس نفسه لن يستطيع ترميم ثقة مهزوزة و أضحت شبه منعدمة و قد لا يشفع ترشحه في إعادة التوهج الذي كان ذات يوم عانقت فيه الرحامنة حلم الإقلاع و بعد كل الذي جرى و صار من مياه عكرة تحت الجسر فلا يمكن الرهان على كفاءات المهجر لركوب ” الشاريو ” فإما أنك كنت في موعد الثقة التي وُضعت فيك أو تخليت فإن السماء لا تمطر ثقة!!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *