Banniére SIAM

القيادة الجماعية

0

المستنتج من اختيار قيادة جماعية للجرار من أجل حرث تنظيمي مستمر و متجدد هو أن زمن الزعيم بالنسبة للبام ربما انتهى إلى غير رجعة و على أن هذا الاختيار المنصوص عليه في القانون الأساسي بموجب تعديل من المؤكد أنه حظي بتوافق أبرز القياديين هو اختيار استراتيجي نقول من باب التفاؤل يؤسس لمنهجية جديدة و أسلوب مغاير في التعاطي مع السياسة بفلسفة خلق كوماندو يتجه رأسا نحو الهدف بعقل جماعي ينبذ النزعة الفردانية و يقطع مع هواجس الزواج الكاتوليكي مع الأمانات العامة الذي لا يقبل الطلاق.

و من الدروس المستخلصة من حزب الأصالة و المعاصرة أنه صار يحرج بقية الأحزاب بالتجديد على رأس كل ولاية و قد يحسب لهذا الحزب هذا الضخ لدماء جديدة.

من حيث الشكل فهو حزب يعطي الدروس و درس القيادة الجماعية سيخضع للتمرين و لمحك التجريب و ستظهر نتائجه في أفق الاستحقاقات و قبلها في التواصل السياسي و في نجاعة التنسيق الثلاثي بكل تجانس و انسجام.

أما من حيث المضمون فهي تجربة بأبعاد نظرية و فلسفية و استراتيجية تحتاج للنخب و الكفاءات في الأقاليم لتؤتي أكلها لأنه حينما يكون جهاز الاستقبال معطل محليا فلا فائدة من الأوراق السياسية و الأدبية و القانونية و الأخلاقية لمؤتمر الحزب الذي يعد بمثابة محطة تنظيمية فارقة لتجويد الحياة التأطيرية و تحسين الأداء السياسي.

و من أبرز إشارات المؤتمر الخامس إحداث أكاديمية للنهوض و الارتقاء بالكفايات الهوياتية التي من أجلها يبرر وجود هذا الحزب المنبثق من حركة لكل الديمقراطيين التي ضمت بين ظهرانيها هامات و قامات سياسية انبنت عليها فكرة مشروع حداثي.

فهل تنعكس أشعة القيادة الجماعية على سفح جبل الفكرة رائدها من عظماء تاريخ المغرب المعاصر و العهد الجديد؟؟؟

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.