إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » كوفيد 19…… العزل المنزلي و حالة الطوارئ بابن جرير

كوفيد 19…… العزل المنزلي و حالة الطوارئ بابن جرير

141 views

العزل المنزلي بابن جرير بدأ طوعيا و تدريجيا متوافقا مع الإجراءات الاستباقية الاحترازية الأولى مع ما رافق ذلك من تحسيس و توعية و كانت الاستجابة المتدرجة و الانخراط بما يمليه مشترك المسؤولية و الانضباط و السلوك الحضاري و المواطناتي تعزيزا للإملاء المركزي في ظرفية التصدي لجائحة كورونا كوفيد 19 ، لتأتي حالة الطوارئ الصحية أكثر تشددا لتحصين البلاد من الخطر المحذق و هذه المرة كانت الاستجابة الفورية بابن جرير لجميع القرارات الصادرة عن وزارة الداخلية اقتناعا من الجميع بأن المكوث في البيوت هو أكبر الحلول لا محيد و لا مندوحة عنه بل هو إجراء إجباري وقائي يُغني عن كل احتراز خارجي يكون خارج السيطرة.

بابن جرير الإعلام المحلي لا يبخل و لا يدخر جهدا و مواقع التواصل الاجتماعي تحرص على أن تكون التعبئة جماعية و الساكنة مُتجاوبة مع الطارئ المستجد ، المجمع الشريف للفوسفاط عبر فعلا بأنه مؤسسة مواطنة بتنظيمه حملة واسعة للتعقيم و بالدعم اللوجيستيكي الذي وفره للمركز الاستشفائي و المديرية الإقليمية للتربية و التكوين كذلك مكتب حفظ الصحة الجماعي قام بالمطلوب منه و ما يستوجبه الواجب من تطهير و تعقيم و تحسيس و تواصل …

وحده التكافل  بابن جرير بديلا في ظل العوز الاجتماعي المتلازم للظرفية التي تملي حجرا كاملا باستثناءات يوجبها القانون ، و مازال الترقب يسود حالة التضامن الاجتماعي للأجراء المسرحين و المياومين و الفئات الهشة بتنصيص حكومي أعرب عنه رئيس الحكومة في سياق تدبير إحداث صندوق الجائحة ..

و في غضون ذلك لا خروج بابن جرير إلا بوثيقة مُسلمة من طرف السلطة المحلية و التي تقوم بمعية رجال الأمن و القوات المساعدة و الوقاية المدنية بتنفيذ حازم و صارم لتطبيقات الطوارئ ، إغلاق المحلات التجارية من السادسة صباحا و إلى حدود السادسة مساء و حظر التنقل الجماعي و مراقبة جودة و أسعار الخضروات و تأمين المواد الغذائية و محاربة المضاربة و الاحتكار و الحركة الاقتصادية ليست مشلولة و النشاط التجاري كالمعتاد مع إرشادات عدم التهافت و التحلي بروح التضامن و التقيد بالسلامة الصحية…

بدورنا في بلاد بريس نثمن كل المجهودات المبدولة في هذا الظرف الحرج و نقول بأنه لا خوف في المملكة الشريفة و ثقتنا في ملكنا الذي سينجح كما نجح أسلافه في كل الفترات العصيبة ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *