إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » البوح الممكن ………أكثروا الإحسان في زمن الحظر و الحجر بابن جرير

البوح الممكن ………أكثروا الإحسان في زمن الحظر و الحجر بابن جرير

بقلم : أحمد وردي

إن المرحلة التي نمر بها اليوم لعمري هي الأصعب منذ فجر الاستقلال على الأقل و كثيرة هي المحطات التي كان فيها المغاربة جسد واحد متضامنين و متماسكين و منسجمين و متجانسين حينما يتعلق الأمر بالوطن و يستدعي الموقف نبل الشجعان و الشيم الناذرة و صدق الطوية و وجدان منغمس في الوطنية و القيم الإنسانية الكونية ، ثم إن المرحلة لا تتطلب منا النزول رغبة أو اضطرارا عند حظر إجباري فرضته السلطات و أرغمتنا عليه تحت طائلة التغريم و العقوبات الحبسية و لا تُملي ترجمة و استجابة فورية فقط و حسب و ” بس ” فهي مرحلة للإبداء الجامح و الإدلاء السخي بجود العطاء لأن الدولة وحدها و معها كافة السلطات و ملائكة الرحمان لن تقدر على مكافحة الجائحة إلا بالوعي القابع في البيوت و الحرص المضني على عدم الخرق و انتهاك حرمة القوانين و التشريعات و سيادة الطوارئ ..

و حتى نضمن بنسبة عالية القعود في البيوت فإن الإحسان سبيلا لتأمين هذا المعطى الاجتماعي الضاغط خصوصا حُيال الفئات الهشة التي تعاني جراء المنع الشرعي و المشروع ، فهناك مجهود تبدله السلطات هذه الأيام بعدما تعذر على المجتمع المدني إتمام المهمة و مازال هناك الكثير ينتظر المحسنين بابن جرير كل من استطاع إلى ذلك سبيلا من أجل التعبير الجدي بأن للوطن حماة فلا خير في أمة لم تفعل الخير و الإحسان في ظل غزو فيروسي متناسل مانع للاتصال و التواصل المباشرين ….فقد جاءت القدوة من الملك و تبعه نصف الهرم المجتمعي من أجل الوسط و السفح المتضررين و الكرة اليوم في ملعب المتصدقين و المزكين و المتسابقين إلى الخيرات …فهذا موعدكم في زمن الشدة و المحنة للتخفيف عن الدولة أعبائها ثم إن الله لا يضيع أجر المحسنين و أرجوكم افعلوها في السر فالله يراقب حسن نيتكم من فوق سبع سموات..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *