إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » افتتاحية…….عقارب السياسة بالرحامنة

افتتاحية…….عقارب السياسة بالرحامنة

أحمد وردي

عقارب لا تدور إلا في الأنفاس الأخيرة ..متوقفة و تتحرك في الساعة الأخيرة لتحسم الموعد مع الكثلة الناخبة التي تكون مستعدة لإعمار الصناديق بما يتيحه العرض الذي يظل مفتوحا إلا أن تنتهي ” أيام الباكور السبع ” و يتم الطلاق الضاج بصخب متخلف إرث الوعد الذي يتبخر في السماء بعد انقضاء شهر العسل..

إنه ركوب الأشخاص للوائح في الشهر الأخير قد يكفي الحسم في النتائج التي لا تتطلب استطلاعات للرأي على غرار الديمقراطيات العريقة ، في آخر لحظة يتحدد الاصطفاف و في الدقيقة الأخيرة تتشكل القناعة و لا شيء يؤشر على ارتفاع النسبة هنا أو هناك و بالتالي إن الانفراز في علبة سوداء و في منطقة رمادية لا يظهر ما بداخلها إلا ساعة الإعلان عن الأرقام لفائدة هذا الرمز أو ذاك..

الدكاكين مغلقة و لا تبيع أي منتوج اليوم و ستفتح لتسويق بضاعة بائرة لمستهلك متواطئ يبيع هو الآخر قابلية تزييف الحقائق ” الله يجعل الغفلة بين البايع و المشتري ” ، هي مجرد إرهاصات و تسخينات و مناورات ملامحها و معالمها تنشأ على مدار العام الأخير و لكن ساعة الحقيقة هي في حكم المجهول و المؤكد المعلوم أن وكيل اللائحة نصف النجاح و النصف الآخر في القدرة على الإقناع المدعوم بحمولة الأوراق ” التي على البال “!!!!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *