إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » البام بالرحامنة………قصة بزوغ و أفول

البام بالرحامنة………قصة بزوغ و أفول

انبعثت الرحامنة من رمادها يوم انبثاق فكرة الأصالة و المعاصرة و التي أسس لها باعث نهضتها فؤاد عالي الهمة الذي اجتمع القوم برمته على أنه رسول التنمية بلا منازع و أجمع ألوان الطيف على مساندته بلا قيد أو شرط و بفضله أشعت الرحامنة و توحدت و زحفت ضوئيا من مؤشرات صادمة تلاها الهمة أمام الملك في أول زيارة له لابن جرير إلى تصنيف عالمي في الخطو الأول لمشوار العقد في شوط الميل المديد ، و أخذ المشعل بعده كفاءات مشهود لها حافظت على لحمة الإجماع و الانسجام إلا أن انفرطت سبحة الفكرة و تناثرت حباتها في السماء حماما زاجلا بهديل الرعد و مصباحا سراجا منيرا وهاجا متوهجا و وردة متفتحة و ميزانا راجحا خصوصا لما توارى ” السيد المستشار ” عن الأنظار و انسحب من وغى السياسة و أصبح مفخرة و ملكا للجميع و على نفس المسافة من قوس قزح..

و أول البارحة زار أحد القياديين دوار اولاد ابراهيم بالحاشية بجماعة المحرة و مهد له الطريق صحبته إيذانا وشيكا بترشح افتراضي في غرفة الفلاحة بإسم الجرار و الحديث كان ذو شجون و شؤون على مائدة باذخة إلا أن الجمع انفض و استفهامات عدة عالقة في الأذهان و هو يخطب في حضرتهم بأن البام لا يستقيم إلا بمؤسس فكرته فانتابت الجمع الحيرة و هم يعرفون بأن الرجل تفصله عن السياسة مسافة الأرض عن السماء و قهقهوا في قرارة أنفسهم و ضحكوا ملأ الشدقين من ضحك على الذقون!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *