إعلان

إفتتاحية

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » أخبار محلية » على طرف لساني…….السياسة في جبة الرياضة بابن جرير

على طرف لساني…….السياسة في جبة الرياضة بابن جرير

أحمد وردي

بكل يقين الرياضة هي الأخلاق و السياسة هي فن المستحيل و بلا شك الرياضة بابن جرير متحورة و لا تستقيم إلا بمبزل السياسة و تمة حديث عن انسلال الفاعل الانتخابي لحرمتها ما جعل دعمها مؤطرا بالولاء أكثر منه بالأهداف و النتائج و الدليل القاطع وجود منخرطين بأندية فاعلون سياسيون مؤثرون يلعبون على الحبلين و يقايضون بالدعم و الرياضة حصنهم الحصين و سدهم المنيع يغذقون عليه ذرعا بشريا ” لوقت الحزة “، ما قد يؤشر على السجن السياسي الذي تدور في مجرته الرياضة التي أصبحت حكرا على من يملك سلطة القرار السياسي و بالتالي ينتفي إلى حد العدم أي مشروع رياضي حالم من خلاله تصير ابن جرير مشتلا لجيل من المحترفين في مختلف الرياضات بحيث الدعم يكون مقرونا بمدى قدرة الأندية على صعود منصات التتويج و بمدى استطاعتها على التنشيط الجيد و على الاستشراف و تحريك عجلة الطاقات الكامنة و مدى استعدادها لاستجلاب المستشهرين و إقناع القطاع الخاص على الرعاية و كل هذا لا يتحقق إلا بانخراط واسع للمنخرطين و بقاعدة عريضة للأنصار و المتعاطفين و بجمهور متتبع شغوف ينتصر للفرح كما أنه لا يمكن أن يتحقق بخندقة الرياضة في المشروع السياسي أو بالأحرى الانتخابوي..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *