إعلان

إفتتاحية

  • افتتاحية ……..دفنا الماضي

    بقلم : أحمد وردي تركت الجائحة بلا شك أو ريب أو تردد جرحا عميقا غائرا لن يندمل و طمست هوية بائدة غارق...

كاريكاتير

إعلان

إعلان

الرئيسية » الرأي » ثقافة الإجماع في قبيلة الرويبضة.

ثقافة الإجماع في قبيلة الرويبضة.

wardi

ما يحصل بقبيلتي اليوم لم تشهده أمم ونحل من قبل،وقد يعز علي تفسير هذه الحالة العصية على الفهم لأن جميع الناس إلا من رحم ربك مصطفون في طوابير الكعبة السياسية المقدسة ولأن الإحساس يدفع اعتقادا بأن المهدي المنتظر هو صاحب هذا التراحم في بيت الإجماع المعمور.ولا مجال للشك في بركات صحابة رسول هذه التنمية المعصومة من الخطأ والمنزهة عن الشبهة لأنها منزلة وكل تأويل أو تقدير أو اجتهاد فيها بدعة وضلالة وخطيئة وكبيرة من الكبائر.

لا يمكن بأي حال من الأحوال الخوض في ميتيفيزيقيا تنمية لها نوازل وقوافي وتحفها ملائكة الشأن العام،وليس من المنطق والعقل والحكمة في شيئ مناقشة منظريها ومهندسيها وأنصارها لأنها في قالبها الكوني وكل دخول في الجدل والنقد وإبداء الرأي هو خروج عن عقيدة الخالق لهذه التنمية المتجانسة.

الجميع يهرول للإعلان عن دخوله في إسلام التنمية والجميع يقدم نفسه قربانا فداء لصانع هذه التنمية ، جم غفير من جمهور الداخلين لملة التنمية يصفق خشية وطمعا في جنة العطايا والامتيازات ونعيم الصداقات وفردوس الخلد في أنهار يجري من تحتها الدعم من كل فج عميق.

طوبى لهم بإيمانهم وياحسرة على الكافرين بتنمية لم يسبق لها مثيل في جميع الأقطار والأمصار،لأن الإيمان بها صكوك للغفران والكفر بها جحيم الإقصاء والتهميش وبئس المصير.

لعلي أتحدث عن هواجسي الشخصية وأنا البعيد مسافات عن هذه الدولة الرحمانية كما سماها زميلي عبد الرحمان البصري وأنا أتمثل بأن الرحامنة صارت طبقة واحدة وتمة أقلية تناقش ثقافة الإجماع في قبيلة الرويبضة .فعلا إنه زمن المتفيقهين الذين “حلمت بهم الوقت” ليحكموا وهم يعتقدون بأنهم في أعلى عليين من العلم والمعرفة والثقافة ولكنهم في حضيض وأسفل سافلين.

إنهم ينظرون بعين التنزيل والاستعلاء والاستقواء ونحن ننظر من وجهة نظر الفضلاء والديمقراطيين والعقلانيين،إنهم يعتقدون خطأ بأنهم دائمون ونحن نذكرهم بطوفان التاريخ والحتمية وبحضارات صنعها العظماء غابرة إلى يوم الدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *